الأربعاء، 16 نوفمبر، 2011

ثورتى بعينيكِ



سأعلن ثورتى دوماً


بعينيكِ البريئة الساحرة


والهوى بالقلب كجحيم 

نظرات منكِ تسعره

و الحب بين جوانحى 

تفوح منه نسمتكِ العاطرة

فى هواكِ لاكلام يقال

ولا حتى شعراً و نثرا أنثره

يصف ما بكيانى أحياه

وبروحى ألامسه وأشعره

كم من حلم جميل بكى 

وكم من سفر بالخيال أسافره

وكم من ليل طال سهرته

 أداعب طيفك القمر وأسامره

و ما خطر على قلبى يوما

 أن أفك قيداً لكِ أو أن أكسره

وسيبقى قلبى وفياً فى هواكِ

 مهما جرى و لا شىء يغيـره



















ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق