الاثنين، 28 نوفمبر، 2011

لا لمقاطعة الانتخابات



لكل من يدعو لمقاطعة الانتخابات احب اقول بعض الحقائق التاريخية و احكم بنفسك:


- قاطع حزب الإتحاد السوداني الانتخابات البرلمانية فكانت النتيجة سيطرة الانفصاليين علي البرلمان السوداني وانفصل السودان عن مصر 1956
- قاطع الشيعة انتخابات العراق فكانت النتيجة سيطرة الاقلية السنية علي العراق لمدة 70 سنة
- قاطع السنة الانتخابات بعد الغزو الامريكي فكانت النتيجة سيطرة الشيعة علي العراق وضياع حقوق السنة بالكامل حتي الان
- قاطع الشعب المصري الانتخابات قبل ذلك و كانت النتيجة سيطرة الحزب الواطي فقط علي البرلمان حتي قيام الثورة


اوعي تقاطع الانتخابات .. اعتصم وثور كيفما تشاء نعم لاستمرار الثورة ..بس اوعي تقاطع المقاطعة اليوم اسوء خيار مع شدة الاحترام لكل من اختاره لن نترك حق الشهداء ولن نترك الاعتصام لكن لن نترك لهم الصناديق سهلة رغم انها انتخابات هزلية وبرلمان بلا صلاحيات وغير شرعي علينا ان نفسده عليهم بتصعيب التزوير وتصعيب ان يحتله فريق او فصيل بعينه ثم بعد ذلك ومع ذلك وقبل ذلك نحن ضده ولن نترك ثورتنا .


هنروح لجنة الانتخابات و هنعمل اللى ضميرنا يمليه علينا .. كل واحد ينتخب التيار اللى شايفه هيقدر يحافظ على البلد و على دم شهدائنا حتى لو أنت مش شايف ده فى حد من التيارات الموجودة اختار الأقرب لك حتى و لو حاسس ان نسبته فى النجاح مش كبيرة..بس المهم لازم تشارك .. إعمل الصح .




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق