الأربعاء، 7 سبتمبر 2011

الملك فاروق .. الذى زيف العسكر تاريخه

فى هذه المقالة اريد ان ارجع بكم ورائاً بالتاريخ .. تاريخ بلادنا .. و تحديداً الى  العصر الذى قال فيه بعض الرحالة الاوروبيون "اذا اردت ان تشاهد حداثة باريس و سحر فيينا و عراقة اسطنبول , فأذهب الى القاهرة " .. انه عصر الملك فاروق آخر من حكموا مصر من اسرة محمد على باشا و كان بالتحديد آخر يوم فى حكمه يوم 26 يوليو سنة 1952 حيث غادر الملك فاروق مصر على متن اليخت الملكى ( المحروسة ) متجها الى منفاه و ذلك بعد ان تنازل عن عرشه الى ابنه الأمير أحمد فؤاد , وذلك بعد ان قام تنظيم الظباط الاحرار المسلح بالانقلاب العسكرى عليه و احتلال المرافق الحيوية و السيطرة على امور البلاد , وقد رفض الملك فاروق ان يقوم حرسه الملكى بالقضاء على هذا التنظيم و مقاومته كما رفض ان يتدخل الانجليز فى ذلك حرصاً على سلامة المصرييين و استجاب لتلك المطالب التى تنحيه عن الحكم حفاظاً منه على ارواح الشعب المصرى مفضلاً التنازل عن عرشه و عرش اجداده على ان تسيل قطرة دم واحدة من ابناء الشعب المصرى و قيل عنه انه بالرغم من انجازاته فهو اقل افراد اسرته فى الانجازات , عندما قرأت و بحثت عن انجازات هذا الرجل قلت كم كان يحب وطنه حقاً و لم يخون بلده كما ادعى عليه من قاموا بالانقلاب  العسكرى ضده من اجل هدف واحد و هو اغتصاب سلطة البلاد لأنفسهم .. 

هذه هى بعض مما علمت عن انجازات الملك فاروق رحمه الله قبل قيام الانقلاب العسكرى فى يوليو عام 1952 : 


1- قرر ابعاد جميع العاملين الانجليز فى القصر الملكى كما طلب من الحكومة الغاء كافة امتيازات المندوب السامى البريطانى ليصبح بذلك سفيراً عادياً , ولكن الحكومة ابقت له على امتيازات الى جانب كونه سفيراً عادياً مجاملة له . 
2- كان طوال فترة حكمه يتبرع من امواله الخاصة للفقراء كما كان يأمر باستقدام المزيد من الطلاب العرب و الافارقة للدراسة فى الأزهر الشريف ايضاً على نفقته الخاصه.
3- 
قرر الملك فاروق فى عام 1936 ابعاد جميع العاملين الانجليز فى خدمة القصر بما فيهم سائقه الخصوصى والحرس الخاص لجلالة الملك ولم يترك سوى الصيدلى الاول حتى نهاية عقده ومربيات شقيقاته الاميرات ( ثم بناته ) .
4- انشأ الكلية الجوية ( مدرسة الطيران العالى ) و التى تحولت بعد ذلك الى كلية الطيران الملكية .
5- وضع حجر الاساس لمبنى نقابة المحاميين , و انشأ نقابة الصحفيين .  
6- قرر تمصير قادة الجيش و وقع اتفاقية مونتريه لألغاء الامتيازات الاجنبية .
7- عقد اول مؤتمر برلمانى اسلامى عربى من اجل فلسطين و لم يعترف بالكيان الصهيونى .
8- انشأ التموين و وزارة الصحة و جامعة فاروق الاول ( جامعة الاسكندرية حاليا ) .
9- انشأ قناطر الدلتا و قناطر اسيوط  و قناطر اسنا و خزان جبل الاولياء فى السودان .
10- افتتح دار الحكمة و مستشفى صيدناوى و مطعم فاروق الخيرى لتقديم الطعام للفقراء مجانا من خاصته الملكية .
11- انشأ ديوان المراقبة ( ديوان المحاسبة ثم الجهاز المركزى للمحاسبات ) .
12- انشأ نقابة المهن التمثيلية و المعهد العالى للفنون المسرحية .
14- صدور قانون انصاف الموظفين لزيادة الاجور و تحسين ظروف المعيشة .
15- الدفاع عن استقلال سوريا و لبنان ضد الاحتلال الفرنسى . 
16- انشأ عيد العلم الذى كان مخصصاً لتكريم الخريجين و وزع الجوائز التقديرية للمتفوقين .
17- انضمام مصر لعصبة الامم ثم توقيع بروتوكول جامعة الدول العربية .
18- انشأ الكلية البحرية .
19- جلاء الانجليز عن القاهرة بأكملها .
20-  انشأ مجلس الدولة و مصلحة الشهر العقارى .
21- أنشأ مجلس مكافحة الفقر و الجهل و المرض .
22- أنشأ مسجد القائد ابراهيم بالاسكندرية و جدد مسجد المرسى ابو العباس .
23- انشأ مجمع محاكم الجلاء . 
24- مشروع كهرباء خزان سد اسوان .
25- ارسال مساعدات القمح و الاغذية الى تونس لمساعدتهم فى الأزمة التى مروا بها فى تلك الفترة .
26- بدأ مشروع الاصلاح الزراعى حيث بدأ باعطاء 600 اسرة من الفلاحين كل اسرة 5 افدنة خاصة بهم ليتوزع بذلك ملك الارض على الفلاحين و كانت البلاد تسير على ذلك الطريق فى الاصلاح الزراعى قبل ان يقع ذلك الانقلاب العسكرى .
27- صدور قانون محاكمة الوزراء و قانون الكسب غير المشروع .
28- نجاح تجربة اطلاق اول صاروخ مصرى الصناعة بمساعدة الخبراء الالمان فى مصر .
29- انشاء الادارات المحلية و وزارة الاقتصاد .
30- انشاء جامعة ابراهيم باشا ( جامعة عين شمس ) .
31- اقرار مجانية التعليم قبل الجامعى في المدارس و دعم المصاريف الجامعية و دفعها للفقراء مجاناً .
32- انشاء مجمع التحرير . 
33- مشروع فاروق لاسكان الفقراء .
34- انتاج اول طائرة تدريب مصرية بمحركات توربينية .
35- انشاء المجلس الاعلى للشئون العلمية و الصناعية ( المركز القومى للبحوث ) .
36- انشاء ديوان الموظفين و افتتاح نادى القضاة و مبنى الغرف التجارية ( اتحاد الغرف التجارية ) .
37- افتتاح بنك القاهرة .
38- الرعاية الصحية كانت على نفقة الدولة و العلاج مجانى فى كافة المستشفيات الحكومية .
39- اصدار قانوان تخفيض ضريبة الاطيان الزراعية و اعفاء المزارعين الفقراء من الضرائب .
40- انشاء سلاح المظلات و مدرسة المهندسين العسكرية و مدرستى اركان الحرب و ضباط الصف .
41- حرية الاضرابات و التظاهرات السلمية كانت مكفولة للجميع حتى و لو امام قصر عابدين الملكى .
42- ساهم الملك فاروق فى انشاء معهدى الدراسات الاسلامية في مدريد و الجزائر و تبرع من جيبه الخاص لانشاء مسجد لندن الكبير بريجنت بارك و مساندة الجالية الاسلامية هناك .
43- تجنيب مصر ويلات الحرب العالمية الثانية .
44- تمت مناقشة مشروع تأميم قناة السويس فى عام 1951 و لكن البرلمان رفضه لأن القناة كانت ستعود كاملة الى مصر فى عام 1968 بعد انهاء فترة الامتياز و دون الحاجة الى دفع تعويضات لحملة الاسهم او الدخول فى مشاكل سياسية , لكن بالطبع قام مجلس قيادة الثورة ( الانقلاب العسكرى) بعد اغتصاب الحكم بتأميم القناة بدون الانتظار الى ميعاد ردها و تصرفوا بعنترية و بدون وعى و تسببوا فى العدوان الثلاثى على مصر الذى سبب خسائر فادحة .
45- قرار حرب 1948 لحرب تحرير فلسطين اتخذه البرلمان بالاجماع , كما ان الاسلحة الفاسدة لم تستخدم فى الحرب كما اشاع اتباع عبد الناصر ذلك و قد اثبتت انها لم تستخدم فى الحرب مطلقاً و ان الملك و البرلمان لم يكونوا لهم يداً فيها .



هذه كانت فقط بعض من نتائج ابحاثى عن الملك فاروق و هو رجل مخلص لوطنه و لدينه و لو اطلت عليكم اكثر من ذلك لذكرت لكم المزيد من انجازاته سواءاً فى داخل وطنه او خارجه او لدينه و محاولات نشر الاسلام و الدعوة فى الخارج و قد  شوه من قاموا بالانقلاب العسكرى صورته للأستيلاء على سلطة البلاد غصباً مع تأييد الجهلاء من الشعب , و قسموا البلد تركة للعسكر بينهم و عاشت البلاد من بعد عهد الملك اسوأ عصور الفساد التى لم تعشها من قبل حتى مع وجود الانجليز و افسادهم فى البلاد ..
كان الاحتلال الانجليزى الذى كان قد ضعف تماما  وتلاشى ملكه فى بقية اقطار الارض وكان  بدأ فى الجلاء بدون تدخل انقلاب العسكر المتفاخرين ارحم الف مرة من احتلال العسكر لنا طوال تلك المدة , فقد زوروا التاريخ و تلاعبوا بعقول جهلاء الشعب و بسطائه و لم يكن لهم غرض من الاصلاح بل كان كل همهم كما اثبت لنا التاريخ الحقيقى هو الاستيلاء على السلطة , فمن كان يرغب منهم مالاً كان يمتلكه و من كان يرغب مجداً زائفاً بدون مال كان يحصل عليه ايضاً مقابل تضييعه لأرض مصر و مسايرته لرغبات الاحتلال سراً , بينما جهراً  يملئون الدنيا زيفاً و تفاخراً بشاعرات عنترية كاذبة و وعوداً و خطابات كذبوا بها على شعب جعلوه مغيب سياسياً عن كل شئ طوال فترة حكمهم . 



أحمد صلاح 

هناك تعليق واحد:

  1. مما لا شك فيه أن الملك وجميع الرؤساء الذين حكموا مصر كانوا يحبونها ولكن كل واحد فيهم كان يديرها حسب وجهة نظره والمعطيات التى معه فمنهم من نجح ومنهم من فشل حسب الظروف المحيطه فى وقتها لذلك أرجوا من كل مصرى مهما كانت ميوله السياسيه أن لا يخون هذا أو ذاك ودعونا ننظر إلى المستقبل ولا ننظر إلى الماضى كثيرا إلا إذا أردنا أن نأخذ منه من الخبرات وما يفيدنا فى المستقبل

    ردحذف